سنة 2016 بالنسبة لي ؟

ساعات قليلة تفصلنا عن نهاية السنة الميلادية الحالية 2016 ودخول السنة الجديدة 2017 ولكن قبل ذلك أحبب أن أشارك معك ملخص السنة 2016 وذلك بمشاركتي معك أهم النقاط التي حدث معي في هاته السنة المباركة.

البداية كانت في شهر جانفي عندما بدأت أتحدى نفسي من أجل قراءة أكبر عدد ممكن من الكتب و تركيز أكثر على الكتب الأنجليزية سعيا مني لتحسين مستوايا في هاته اللغة، حيث أهم الكتب التي تركت في إنطباعا لاينسى كانت كالتالي :

– السيرة الذاتية لستيف جوبز . كاتب : والتر ازاكسون , رابط الكتاب
– الموجة الثالثة للكاتب ، ستيف كايز و والتر ازاكسون , رابط الكتاب
– انت لست أكثر ذكاءا للكاتب : دافيد ماك راناي . رابط الكتاب
المزيد من الكتب التي أقرائها متوفر على حسابي في موقع GoodReads

عدد الكتب التي قرأتها في سنة  2016 : 57 كتابا (غير متضمنة الكتب المسموعة) للأسف.

في نفس الشهر يناير  2016 تمكنت من الحصول على معدل 16,30 في ماستر واحد تخصص التسويق و يعتبر كأعلى معدل أتحصل عليه في مشواري الدراسي الكامل.

في شهر فبراير 2016 قمنا بتأسيس مجموعة مطوري جوجل سيدي بلعباس، و الإعلان عن انطلاقت مبادرة شبابية جديدة في ولاية سيدي بلعباس في مايتعلق بتكنولوجيات الاعلام و الاتصال.

في شهر مارس 2016 قمنا بتنظيم الحدث الأول لمجموعة مطوري جوجل سيدي بلعباس، والذي دار حول التعريف بالمجموعة و كذلك لماذا تعلم البرمجة هو مهم.

في شهر ابريل 2016 لأول مرة في ولاية سيدي بلعباس مجموعة مطوري جوجل سيدي بلعباس تنظم دورة تكوينية لتطوير تطبيقات الجوال الأندرويد للمبتدئين حيث كانت الدورة لمدة ثلاث أيام كاملة و مؤطرة من طرف محمد قندوز، لقد كانت تجربة رائعة في كوني عضو منظم في هاته الدورة.

في نفس الشهر تم أختيار شركتي الناشئة التي تهتم بتطوير تطبيقات تعليمية للأطفال لتشارك كممثل الجزائر في قمة رواد الأعمال بوادي السليكون بالولايات المتحدة الأمريكية.

في شهر ماي  2016 مجموعة مطوري جوجل سيدي بلعباس تشارك في الصالون الدولي لتكنولوجيات الحديثة في ولاية وهران .

في شهر جوان الذي كان شهرا مميز بالنسبة حيث قمت بالتوجه الى مطار هواري بومدين الدولي و الإنطلاق في رحلة الحلم نحو وادي السليكون للمشاركة في قمة رواد الأعمال، حيث كانت الوجهة الأولى ميامي.

الوجهة الثانية كانت سان فرانسيسكو، كما كنت أقرأ عنها وجدتها لقد كان عالم مختلف تماما عن ما كنت أتوقعه.

لقد كانت إقامتي في سان ماتيو و بالضبط في بارلين جامي على خليج سان فرانسيسكو الرائع، حيث أحببت ذلك المكان كثيرا، و بالرغم من فارق التوقيت الزمني الكبير بين الجزائر و كاليفورنيا إلا أنني لم اواجه أي خطب.

أثناء تواجدي في سان فرانسيسكو قمت بزيارة بعض الأماكن و إكتشاف سان فرانسيسكو و خاصة داون تاون.

بعد رحلة اكتشافية قمت بإلتحاق بمشاركين الذي قدموا من مختلف دول العالم في جامعة ستانفورد للمشاركة في محاضرات التي ألقاها الخبراء و الورشات التدريبية و كذلك توسيع شبكة الإتصال.

لقد كانت شيئا جيدا و سيئا في نفس الوقت أن اتواجد في جامعة ستانفورد حيث أنك ستدخل في صراع المقارنة بين جامعة التي تدرس فيها (لماذا جامعة سيدي بلعباس هي رقم واحد؟) و ماأنت فيه كانت أمر سيئ جدا.

أثناء تواجدي في وادي السليكون إلتقيت بالعديد من رواد أعمال الكبار في وادي السليكون من بينهم ستيف كايز مؤسس امريكا اونلاين و براين تشيسكي مؤسس اير بنبي .

ما كان مميز في شهر جوان هو حضوري لمحاضرات ألقتها شخصيات كبيرة كنت أقرأ عنها فقط في كتب من بينها :
– محاضرة الرئيس الأمريكي السابق باراك اوباما (مشاهدة الفيديو)
– جلسة نقاش من طرف مارك زوكبريج مؤسس الفيسبوك (مشاهدة الفيديو)
– محاضرة مؤسس لينكد ان
– محاضرة مؤسس جوجل
– محاضرة مؤسس اوبر
– محاضرة جون كيري

و  العديد من الشخصيات المميزة التي كانت متواجدة ب جامعة ستانفورد.

و بنهاية القمة رواد الاعمال 2016 تركت سان فرانسيسكو متوجها إلى شيكاجو حيث تعرفت على بعض أصدقاء هناك، و بالتالي العودة مباشرة إلى البلد الحبيب الجزائر.

في شهر جويلية كانت أسوأ الشهور التي عشتها بسبب الإكتئاب ما بعد السفر الذي عانيت منه.

في شهر أوت 2016 بدأنا بتخطيط و العمل على الحدث مهرجان المطوري الذي كانت من تنظيم مجموعة مطوري جوجل .

في شهر سبتمبر و أكتوبر إستغرقته في تحضير للحدث ديف فاست مهرجان المطورين لأول مرة في ولاية سيدي بلعباس.

في نوفمبر 2016  تنظيم الحدث المميز في ولاية سيدي بلعباس ديف فاست من تنظيم مجموعة مطوري جوجل سيدي بلعباس والذي كان عبارة يومين من ورشات التدريبية و محاضرات القصيرة في مجال تكنولوجيات الاعلام والاتصال، و بحضور اكثر من 312 مشارك من مختلف ولايات الوطن، بالنسبة لي لقد كانت تجربة مميزة تعلمت من خلالها الكثير و بالرغم من الأخطاء إلا أن المبدأ هو أن نتعلم من أخطائنا .

في ديسمبر  2016 المشاركة في تنظيم الحدث  الجزائر 2.0  الملتقى دولي لتكنولوجيات الاعلام والاتصال و الويب 2.0 في جزائر حيث أفتخر بكوني أحد منظمي الحدث وأحد متحدثين في حدث (مراجعة حول الويب في الجزائر) الذي إستقبل أكثر من 3000 مشارك من مختلف ولايات و كذلك الدول الشقيقة.

إلى غاية كتابة هاته السطور إن الأمر ليس كما يبدو و ليس كما يظهر لك، ففي هاته التدوينة حاولت بأكبر شكل ممكن تجنب الحديث عن سلبيات و نقاط المحبطة التي عشتها في هاته السنة، ففي هاته السنة 2016 ما مرى علي من تجارب سيئة و ألآم معنوية كان أقوي من أي سنة مضت، لذلك أنا أحاول أن أواصل المسيرة وأن لا أستسلم كذلك أنت،  لأن وقتنا محدود و لن نقوم بأضاعته في تفكير بألم، إن اليأس و المحيط كان أكبر تحدي و لايزال يواجهني، ولازلت أحاربه، ففلسفتي في هاته السنة كانت ” جرب مرة و ستعتاد” عليك أن تجرب ولا تكتفي ب لا يمكنني فعل ذلك أو لست مؤهل لأن إجابة عن ذلك هي بالتجريب.

الى هنا أود أن أشكرك مرة أخرى على قراءة هرائي لأن هذا إن ذلك على شيئ فإنه يدل على أنك فارغ شغل، أتمنى لك عيد ميلاد سعيد، لك ولكل عائلتك ، كما لا تنسى متابعتي على التويتر أو دعوتي لشرب قهوة معا.

تويتر : https://twitter.com/SerirWalids

موضوع سابق : سنة 2015 بالنسبة لي ؟ 

3 تعليقات

  1. winta tkhalas 3lia 9ahwa 😀

  2. Abderraouf Safsaf

    I like it 😀

  3. غير معرف

    machaa allah 3lik

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *