عندما يهان الطالب في عيد الطالب !

هل تعلم ماذا يمثل يوم 19 ماي ؟ حسنا ! سأخبرك قليلا عنه إذ لم تكن تعلم ، في هذا اليوم العظيم توظف الجامعات الجزائرية وقتها و مالها و غير ذلك في سبيل تكريم طلبتها الذين نالوا من التعب الكثير في هاته السنة ، ليس كل ذلك في هذا اليوم المبارك يمنح للطالب إمتيازات كبيرة تقام حفلة ضخمة على شرفه و يشكر على مساهمته الفعالة في بناء الحضارة و البلد و الكثير !!  مبادرة جميلة اليست كذلك ؟

 ولكن ماهي ردت فعلك عندما أخبرك أن كل ماذكرته لك الأن هو مجرد وهم لا وجود له أصلا ! نعم يؤسفني حقا أن أخبرك أن ذلك لا وجود له إطلاقا ، يؤسفني حقا أن أخبرك أن الطالب يهان كل يوم، وأكبر إهانة تكون له هي يوم عيده , يؤسفني حقا حالك أيها الطالب عندما جردت من أبسط حقوقك ،  يؤسفني حقا عندما تقطع أميال وأميال لطلب العلم لتجد نفسك رهن التفاهات ، في أوساط حمقى ! يؤسفني حقا عندما تعلق مستقبلك على كم درجة إكستبت أو ستكسب ، وليس على ماذا تعلمت وكسبت ! , يؤسفني حقا أن درجة غبائنا تزداد كلما زادا مستوانا الجامعي ! ، يؤسفني حقا عندما تجتهد أيها الطالب لتنال مرتبة مشرفة لتمنح لغيرك بسبب شرف محسوبيته ! 
يؤسفني حقا اننا مهمشون  ، وسط علم نحن مهمشون  في كل مكان نحن مهمشون ! يؤسفني حقا أن لا أحد يتأسف علينا  ولكن بالرغم من كل ذلك  هناك أمل يسعدنا حقا ان نتمسك بك . 
مما راق لي في عيد الطالب ، يسعدني حقا قراءتك لتدوينتي ، ويؤسفني حقا اذا لم تشاركها مع غيرك ^_^ .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *